الأخشاب الأكثر استخداما في المطابخ

يعد الخشب أحد أفخم الخامات المستخدمة في المطابخ، يوجد هناك أنواع عدة من الأخشاب يختلف بعضها عن بعض في الجودة ودرجة المقاومة للماء وغيرها من الخصائص الفيزيائية، ولتعرف على أبرز أنواع الأخشاب تابع المقال الآتي.

أنواع الأخشاب الطبيعية

يمكننا تعريف الأخشاب الطبيعية على أنها أخشاب يتم الحصول عليها من تقطيع الأشجار إلى أحجام وأشكال مختلفة لاستخدامها فيما بعد، ومن أبرز أنواع الأخشاب الطبيعية ما يلي:

الخشب الصلب

يؤخذ هذا النوع من الأخشاب من الأشجار غير دائمة الخضرة والتي تحتاج إلى سنوات عديدة وطويلة لتنمو، تمتاز هذه الأخشاب بوزنها الثقيل، ومن أبرز أنواع الأخشاب الصلبة ما يلي:

  • خشب الصاج، يمتاز هذا النوع بمحتواه المنخفض بالأملاح والمواد العضوية والصمغية مقارنة مع باقي الأنواع، وعليه فإن درجة مقاومته للحرارة والرطوبة تعد عالية، في حال كنت ترغب في تفصيل مطبخ أو حتى شراء مطابخ جاهزة فعليك بخشب الصاج.
  • خشب الجاوي، يتشابه مع النوع السابق إلى حد كبير، عدا عن أن درجة امتصاصه للرطوبة تعد عاليه مما يعرضه لنمو الحشرات وبذلك فهو أقل استخداما في المطابخ.
  • خشب الزان، من أفخم وأرقى خامات الأخشاب، يمتاز بصلابته ولونه الجميل ووزنه الثقيل، غالبا ما يستخدم في قطع الأثاث الخاصة بالمطبخ كالطاولات والكراسي وغيرها.
  • خشب البلوط، وهو خشب أحمر وأبيض يمتاز بصلابته، إلا أن تكلفته المرتفعة جعلت من استخدامه محدودا بعض الشيء.

الخشب اللّين

يقسم إلى عدة أنواع:

  • خشب السويد، خشب يمتاز بلونه الأبيض المائل إلى الأصفر، يستخدم بشكل عام في صنع الشبابيك والأبواب، وقليل ما نراه في المطابخ.
  • الخشب الأمريكي، يشبه خشب السويد بشكل كبير، يمكن تمييزه عنه من خلال شكله الغني بالعروق المتراصة.
  • خشب الفينو، من أخف أنواع الخشب والذي يستخدم بشكل أساسي في صناعة الأبواب.

الخشب الصناعي

من أبرز أنواع ما يلي:

  • خشب الأبلكاج، يصنع هذا النوع من الأخشاب بواسطة بقايا الخشب الطبيعي والورق، وذلك عن طريق ضغطه، يصنع هذا النوع من الأخشاب بشكل أساسي في الصين وإيطاليا.
  • خشب البانيل، خشب أحمر اللون يصنع باستخدام شرائح الخشب الطبيعي، يستخدم بشكل أساسي في غرف النوم
  • خشب المزونيت، خشب يتوفر بألوان مختلفة كالبني والأبيض يستخدم بصنع الخزائن والأبواب.
  • خشب السبيت، وهو من أسوء الأنواع من حيث الجودة نظرا لقابليته العالية لامتصاص الماء.

 

الفرق بين التصميم الداخلي وهندسة الديكور

هل تساءلت يوما عن ما هو المقصود ب تصميم داخلي للمنزل؟ وما هو الفرق بينه وبين هندسة الديكور؟ تابع المقال الآتي لتعرف على هذه التساؤلات.

الفرق بين التصميم الداخلي وهندسة الديكور

يوضح الجدول التالي أبرز الاختلافات بين التصميم الداخلي وهندسة الديكور.

التصنيفالتصميم الداخليهندسة الديكور
الدراسةيحتاج التصميم الداخلي إلى تعليم محدد وتدريب رسمي لإتقان العمل، غالبا ما تتضمن دراسة التصميم الداخلي دراسة الألوان والنسيج والتصميم باستخدام أجهزة الحاسوب كالأوتوكاد و3D max وغيرها العديدترتكز دراسة هندسة الديكور على الناحية الجاملية، وبذلك فهي لا ترتبط بالتخطيط أو التصميم ويبرز دورها في المرحلة النهائية للعمل
أوراق الاعتماديحتاج المصمم الداخلي إلى إجتياز عدد من الاختبارات والامتحانات حتى يتمكن من مزاولة المهنة بشكل قانونيعلى عكس التصميم الداخلي يمكن أن لبعض الدورات التدريبية أن تكون كافية في ممارسة المهنة
طبيعة العمليختص المصمم الداخلي في كل من الآتي،

·        التخطيط المكاني.

·        إعادة الهيكلة والترميم.

يختص مهندس الديكور في الجانب البصري للمبنى، إذ يساعد العملاء على اتخاذ القرار المناسب فيما يخص الألوان والأثاث وملحقاته

 

شركاء العمليعمل المصمم الداخلي مع المقاولين والمهندسين المعماريينيعمل المهندس الداخلي مع الحرفيين والمصنعين ويتواصل مع مدراء المشاريع ومالكي العقارات

 

تخصصات التصميم الداخلي

حقق التصميم الداخلي خلال الآونة الأخيرة نجاحا كبيرا وانتقل من كونه تخصصا ثانويا ليصبح مهنة أساسية يتم توظيفها في العديد من المجالات والتخصصات، من أبرزها ما يلي،

  • الجانب السكني، وذلك من خلال تصميم المساحات الداخلية للمباني، تبدأ مرحلة التصميم من التخطيط الأولي أو إعادة هيكل قائم مع الأخذ بعين الاعتبار حاجات ومتطلبات العملاء وذوقهم.
  • الجانب التجاري، ويتضمن عددا من التخصصات الفرعية،
    • تصميم العلامات التجارية.
    • مراكز التسوق وصالات العرض.
    • تصميم المكاتب والشركات.
    • تصميم المرافق العامة.
    • الضيافة والترفيه كالفنادق والمنتجعات.
  • مجالات أخرى، والتي تتضمن تصميم الحدائق والتصميم التلفزيوني والمسارح وتصميم المنتجات المختلفة والحرف اليدوية والفعاليات والمناسبات وغيرها.