كيف تخطط لنظام غذائي صحي ومتوازن؟

تقوم عملية خسارة الوزن بصورة طبيعية ودون أي مخاطر صحية بالاعتماد على نظام غذائي وروتين حياتي صحي، بحيث لا يتم فيه تعريض الجسم للإجهاد المرتبط بالحرمان من الطعام أو ممارسة التمارين الرياضية بشكل مبالغ فيه، فبهذه الطريقة حتى لو تمت خسارة الوزن إلا أنها ان تكون خسارة طبيعية أو دائمة، وسيظل الفرد معرضاً لاستعادة الوزن الذي تم فقدانه من جديد، وللحؤول دون الوقوع في هذا الفخ فإن النصيحة الأساسية تتمثل بالحصول على استشارة متخصصة من أفضل دكتورة أو اخصائية تغذية الامارات، فهي بمثابة الجهة الموثوقة للحصول على الإرشادات الغذائية بهدف إنقاص الوزن بشكل صحي وغير قابل للاسترداد، ومن أهم المعايير والإرشادات التي يمكن أخذها بعين الاعتبار عند التخطيط للنظام الغذائي ما يلي:

  • مراعاة أن يكون النظام الغذائي قليل المحتوى بالسعرات الحرارية، ولكن مع الحرص على غناه بالعناصر الغذائية اللازمة الأساسية، والتي تشمل كل من: السكريات، والبروتينات، والدهون، والفيتامينات، والأملاح المعدنية والماء.

 

  • العمل على تحديد ما يتم استهلاكه من كل من: الدهون والكربوهيدرات أو السكريات، ومن المفضل أن يتم الاعتماد على اختيار الأطعمة الكربوهيدراتية المعقدة بدلاً من البسيطة، والتي من أمثلتها البطاطا، والخبز والمعكرونة.

 

  • زيادة محتوى وجبات النظام الغذائي المخططة من الأطعمة ذات المحتوى البروتيني.

 

  • الحرص على زيادة محتوى الوجبات، سواء الرئيسية أو الخفيفة، من الألياف الطبيعية والتي يمكن الحصول عليها من الخضراوات والفواكه؛ وذلك لما تضفيه من شعور بالامتلاء والشبع لفترات أطول خلال اليوم.

 

  • الالتزام بتناول الوجبات المخططة وفق مواعيد منتظمة، بالإضافة لضرورة تقسيم الوجبات على مدى أكثر من 3 وجبات، ومن المفضل ألا تقل عن 5 وجبات، 3 منها رئيسية و2 خفيفتين.

 

  • يتراوح مقدار إنقاص الوزن الطبيعي ما بين 1-1.5 كغم في الأسبوع في حال تم استهلاك مقدار السعرات الحرارية المناسب، وهذا ما يشير إليه دكتور تغذية الامارات الخبير، حيث من الممكن أن يتم احتساب ذلك وفق المعادلة التي تشير لأن مقدار ما يجب استهلاكه من السعرات الحرارية بشكل يومي يعادل كتلة الجسم (كغم) * 22

 

  • يشار لأنه وعند التخطيط للوجبات الخاصة بنظام إنقاص الوزن الصحي، من الضروري أن يؤخذ بعين الاعتبار أن تكون من مكونات متناسبة من حيث القيمة المادية مع الحالة الاقتصادية للفرد، فلا يجوز ان تكون مكلفة مادياً؛ لأن ذلك من شأنه التسبب بحالة من التململ وعدم الرغبة بالالتزام بهذا النظام الغذائي.